ديوان عشيرة ال الجبالي
مرحبا بك في ديوان عشيرة الجبالي
لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

ديوان عشيرة ال الجبالي

قال تعالى: ( قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرةٍ أنا ومن اتبعني )
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 362

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: رد: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 362   2018-12-27, 20:37

إعلان التمسُّك بفطرة الإسلام

يُولَد كل مولود على الفطرة؛ فقد روى البخاري

عَنْ أبي هريرة رضي الله عنه، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم:

( مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاَّ يُولَدُ عَلَى الفِطْرَةِ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ

أَوْ يُنَصِّرَانِهِ، أَوْ يُمَجِّسَانِهِ )

والفطرة المقصودة هي الطبيعة الخاصة التي تدفع صاحبها إلى الدين

الحقِّ، وإلى توحيد الله عز وجل، وإلى حبِّ الخير، وبُغض الشرِّ،

وهذه الفطرة السليمة مزروعة في كل مولود من البشر؛ ولكن العوامل

التربوية والبيئية هي التي تُغَيِّر من هذه الفطرة فتنحرف بها عن جادَّة

الصواب، ووظيفة المسلم أن يظلَّ على الفطرة السليمة إلى آخر عمره؛

لأنَّ مَنْ مات عليها مات مُوَحِّدًا، وبالتالي دخل الجنة، وقد علَّمنا رسول الله

صلى الله عليه وسلم سُنَّة جميلة نُعْلِن بها كل يوم أننا ما زلنا على الفطرة

السليمة، وما زلنا مُوَحِّدين بالله، وما زلنا كذلك متمسِّكين بطريق

رسول الله صلى الله عليه وسلم والأنبياء ومنهجهم؛ فقد روى النسائي –

وقال الألباني: حسن- عن عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبْزَى رضي الله عنه، قَالَ:

( كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم إِذَا أَصْبَحَ قَالَ: "أَصْبَحْنَا عَلَى فِطْرَةِ

الإِسْلاَمِ، وَكَلِمَةِ الإِخْلاَصِ، وَدِينِ نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ صلى الله عليه وسلم،

وَمِلَّةِ أَبِينَا إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا، وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ" ).

وهذه الرواية تذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول هذه

الكلمات في الصباح، ولكن في رواية أخرى عند أحمد -بسند حسن- أيضًا

عن عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبْزَى رضي الله عنه قَالَ:
( كَانَ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ إِذَا أَصْبَحَ، وَإِذَا أَمْسَى..)

. فذكر أن الكلمات تقال في الصباح والمساء، وهي تُقال مرَّة واحدة،

وفيها الإعلان الصريح أننا على فطرة الإسلام السليمة، وعلى كلمة

الإخلاص التي هي كلمة التوحيد: لا إله إلا الله. وأننا مُتَّبِعون لرسول الله

صلى الله عليه وسلم، وأبينا أبي الأنبياء إبراهيم عليه الصلاة والسلام،

وهو صاحب المنهج الحنيف؛ أي المائل عن الباطل.
إنه إعلان رائع، وشهادة عظيمة، نسأل اللهَ أن نلقاه عليها.


أسأل الله لي و لكم الثبات اللهم صلِّ و سلم و زِد و بارك
على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: رد: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 362   2018-12-27, 20:34

إعلان التمسُّك بفطرة الإسلام

يُولَد كل مولود على الفطرة؛ فقد روى البخاري

عَنْ أبي هريرة رضي الله عنه، قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم:

( مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاَّ يُولَدُ عَلَى الفِطْرَةِ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ

أَوْ يُنَصِّرَانِهِ، أَوْ يُمَجِّسَانِهِ )

والفطرة المقصودة هي الطبيعة الخاصة التي تدفع صاحبها إلى الدين

الحقِّ، وإلى توحيد الله عز وجل، وإلى حبِّ الخير، وبُغض الشرِّ،

وهذه الفطرة السليمة مزروعة في كل مولود من البشر؛ ولكن العوامل

التربوية والبيئية هي التي تُغَيِّر من هذه الفطرة فتنحرف بها عن جادَّة

الصواب، ووظيفة المسلم أن يظلَّ على الفطرة السليمة إلى آخر عمره؛

لأنَّ مَنْ مات عليها مات مُوَحِّدًا، وبالتالي دخل الجنة، وقد علَّمنا رسول الله

صلى الله عليه وسلم سُنَّة جميلة نُعْلِن بها كل يوم أننا ما زلنا على الفطرة

السليمة، وما زلنا مُوَحِّدين بالله، وما زلنا كذلك متمسِّكين بطريق

رسول الله صلى الله عليه وسلم والأنبياء ومنهجهم؛ فقد روى النسائي –

وقال الألباني: حسن- عن عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبْزَى رضي الله عنه، قَالَ:

( كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم إِذَا أَصْبَحَ قَالَ: "أَصْبَحْنَا عَلَى فِطْرَةِ

الإِسْلاَمِ، وَكَلِمَةِ الإِخْلاَصِ، وَدِينِ نَبِيِّنَا مُحَمَّدٍ صلى الله عليه وسلم،

وَمِلَّةِ أَبِينَا إِبْرَاهِيمَ حَنِيفًا، وَمَا كَانَ مِنَ الْمُشْرِكِينَ" ).

وهذه الرواية تذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول هذه

الكلمات في الصباح، ولكن في رواية أخرى عند أحمد -بسند حسن- أيضًا

عن عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبْزَى رضي الله عنه قَالَ:
( كَانَ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ إِذَا أَصْبَحَ، وَإِذَا أَمْسَى..)

. فذكر أن الكلمات تقال في الصباح والمساء، وهي تُقال مرَّة واحدة،

وفيها الإعلان الصريح أننا على فطرة الإسلام السليمة، وعلى كلمة

الإخلاص التي هي كلمة التوحيد: لا إله إلا الله. وأننا مُتَّبِعون لرسول الله

صلى الله عليه وسلم، وأبينا أبي الأنبياء إبراهيم عليه الصلاة والسلام،

وهو صاحب المنهج الحنيف؛ أي المائل عن الباطل.
إنه إعلان رائع، وشهادة عظيمة، نسأل اللهَ أن نلقاه عليها.


أسأل الله لي و لكم الثبات اللهم صلِّ و سلم و زِد و بارك
على سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 362   2018-12-27, 20:24

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 362
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديوان عشيرة ال الجبالي :: المنتدي العام-
انتقل الى: