ديوان عشيرة ال الجبالي
مرحبا بك في ديوان عشيرة الجبالي
لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

ديوان عشيرة ال الجبالي

قال تعالى: ( قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرةٍ أنا ومن اتبعني )
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 238

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: رد: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 238   2018-08-26, 20:05

حديثُ أبي هريرة - رضي الله عنه - حين سأل النبيَّ - صلى الله عليه وسلم -
قائِلًا: مَن أسعَدُ الناسِ بشَفَاعتِك يا رسولَ الله؟ قال:
( مَن قال: لا إله إلا الله خالِصًا مِن قلبِه )؛
رواه البخاري.
يقولُ شيخُ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - مُعلِّقًا على هذه الأحاديث وأمثالِها:
هذه حالُ مَن أتَى بهذه الأعمال بإخلاصٍ وصِدقٍ، كما قالَها هذا الشخصُ
صاحِبُ البِطاقة، وإلا فأهلُ الكبائِر الذين أُدخِلُوا النَّار كلُّهم كانُوا يقولُون:
لا إله إلا الله، ولم يترجَّح قولُهم على سيئاتِهم كما ترجَّح قولُ صاحِب البِطاقة.
ومِثلُه حديثُ المرأة التي سقَت الكلبَ، فهي سقَتْه بإيمانٍ خالِصٍ كان
في قلبِها فغُفِرَ لها، وإلا فليس كلُّ بغِيٍّ سقَت كلبًا يُغفَرُ لها، وكذلك
الرَّجُلُ الذي أماطَ الأذَى عن الطريقِ، فهو نحَّى غُصنَ الشوك عن الطريقِ،
فعلَه إذ ذاك بإيمانٍ خالِصٍ، وإيمانٍ قائِمٍ بقلبِه فغُفِرَ له بذلك .
قال ابنُ تيمية - رحمه الله -:
فإنَّ الإيمانَ يتفاضَلُ بتفاضُل ما في القلوب مِن الإيمانِ والإخلاص .
وفي السنن عن عمَّار - رضي الله عنه -، عن النبيِّ - صلى الله عليه وسلم -
أنَّه قال:
( إنَّ العبد لينصَرِفُ مِن صلاتِه ولم يُكتَب له إلا نِصفُها، إلا ثُلثُها،
إلا رُبعُها ..)، حتى قال: ( إلا عُشرُها ).
فالتفكيرُ ومحوُ الذنوبِ والغُفرانُ - حفِظَكم الله - لا يكونُ إلا بما يتقبَّلُ
الله مِن الأعمال، و
{ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ }
[المائدة: 27].
معاشِر المُسلمين:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 238   2018-04-29, 18:51

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 238
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديوان عشيرة ال الجبالي :: المنتدي العام-
انتقل الى: