ديوان عشيرة ال الجبالي
مرحبا بك في ديوان عشيرة الجبالي
لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

ديوان عشيرة ال الجبالي

قال تعالى: ( قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرةٍ أنا ومن اتبعني )
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 311

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: رد: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 311   2018-11-03, 17:35

قال تعالى: { وَمَنْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ يَهْدِ قَلْبَهُ }
[التغابن: 11].
قال علقمةُ - رحمه الله -:
هو الرجُلُ تُصيبُه المُصيبةُ فيعلَمُ أنَّها مِن عندِ الله، فيرضَى ويُسلِّم .
والعبادُ يتقلَّبُون في حياتِهم بين السرَّاء والضرَّاء، ولا انفِكاكَ لأحدٍ عن ذلك بحالٍ،
والسعادةُ في الإيمانِ بالقضاءِ، والشُّكر حالَ السرَّاء، والصبرِ على الضرَّاء.
قال - عليه الصلاة والسلام -:
( عجَبًا لأمرِ المُؤمن، إنَّ أمرَه كلَّه له خيرٌ، وليس ذلك لأحدٍ إلا للمُؤمن
، إن أصابَتْه سرَّاءُ شكَرَ، فكان خيرًا له، وإن أصابَتْه ضرَّاءُ صبَرَ،
فكان خيرًا له )؛
رواه مسلم.
ومَن آمَنَ بلِقاءِ الله وثوابِه تعلَّقَت نفسُه بالفاضِلِ عن المفضُول،
وتسلَّى بالموعُود عن المفقُود، وبهذا تصلُحُ له دُنياه وآخرتُه.
وحُسنُ الظنِّ بالله تعالى عبادةٌ تُورِثُ صاحبَها أمنًا وسعادةً، وللعبدِ مِن
ربِّه ما ظنَّه فيه؛ إن خيرًا فخيرٌ، وإن شرًّا فشرُّ.
قال تعالى في الحديث القُدسيِّ:
( أنا عند ظنِّ عبدِي بِي )؛
متفق عليه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 311   2017-12-19, 17:07

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 311
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديوان عشيرة ال الجبالي :: المنتدي العام-
انتقل الى: