ديوان عشيرة ال الجبالي
مرحبا بك في ديوان عشيرة الجبالي
لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

ديوان عشيرة ال الجبالي

قال تعالى: ( قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرةٍ أنا ومن اتبعني )
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 203

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: رد: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 203   2018-07-18, 15:20

{ أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (62) الَّذِينَ آمَنُوا
وَكَانُوا يَتَّقُونَ }
[يونس: 62، 63].
عباد الله:
إنَّ الزمانَ يدُورُ كما تدُورُ الرَّحَى، عشِيَّةٌ تمضِي وتأتِي بُكرة، والناسُ فيه
بين مُقِلٍّ ومُكثِر، وكادِحٍ وراقِد، وجادٍّ وهازِل، فبائِعٌ نفسَه فمُعتِقُها أو مُوبِقُها.
والسعيدُ منهم مَن عرَفَ حظَّه مِن مواسِمِه فاغتنَمَها، وشمَّر عن ساعِدِ
الجِدِّ وما فرَّطَ فيها؛ فإنَّ في مواسِم الخيرات لمربَحًا ومغنَمًا، وفي أوقاتِ
البركات والنَّفَحات لطريقًا إلى الله وسُلَّمًا، يُوفَّقُ إليها السَّاعُون المُجِدُّون،
ويُذادُ عنها الكسُولُون القَعَدة، والزمنُ إبَّان ذلكم كلِّه وحِيُّ التقضِّي،
بطيءُ الرُّجوع، مَن فرَّطَ في لحظةٍ منه فلن يُدرِكَها مرةً أخرى؛ لأن
ما مضَى فات، والمُؤمَّل غيب، وليس للمرءِ إلا ساعتُه التي هو فيها.
فيا باغِيَ الخيرِ أقبِل .. ويا باغِيَ الشرِّ أقصِر.
إن قلوبَ البشر يعتَرِيها ما يعتَرِي غيرَها مِن عواملِ التأثير؛ فقد تصدَأ
كما يصدَأُ الحديد، وتجِفُّ كما يجِفُّ الضَّرع، وتَيبَسُ كما يَيبَسُ الزَّرع،
فهي أحوَجُ ما تكون إلى ما يُعيدُ مادَّةَ النَّماء إليها فيجلُو صدَأَها،
ويُدِرُّ جفافَها، ويُنبِتُ يَبَسَها.
فإن النفسَ قد تلهُو مع زِحام الأيام وكَدحِها، حتى تتراكَمَ عليها الشواغِل،
فتحجِزَها عن مُقوِّمات التَّصفِية والتَّخلِية، فضلًا عن شَحذِها وتحلِيَتها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 203   2017-11-02, 19:49


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 203
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديوان عشيرة ال الجبالي :: المنتدي العام-
انتقل الى: