ديوان عشيرة ال الجبالي
مرحبا بك في ديوان عشيرة الجبالي
لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

ديوان عشيرة ال الجبالي

قال تعالى: ( قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرةٍ أنا ومن اتبعني )
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 275

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: رد: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 275   2018-09-30, 17:53

{ تَزْرَعُونَ }
رسمٌ لسياسةِ العمل والتكسُّب والجِدِّ بالأوجُه المشرُوعة، للدفع بموارِدِها
المُكتسَبَة إلى السُّوق، لينتفِعَ بها كلٌّ بحسَبِه، دفعًا للبطالَة
والكسَل والتواكُل؛ فإنَّ مَن جدَّ وجَد، ومَن زرَعَ حصَد.
وأما في الاستِهلاك ففي قولِ الله تعالى:
{ فَمَا حَصَدْتُمْ فَذَرُوهُ فِي سُنْبُلِهِ إِلَّا قَلِيلًا مِمَّا تَأْكُلُونَ }
رسمٌ لسياسةِ الاستِهلاك الحاضِر الذي يلِي الإنتاج، وحاجة الاستِهلاك
الآجِل الذي هو الادِّخار لمُستقبلٍ لا يُدرَى ما يعتَرِيه مِن قوارِع، ونوائِب، وغِيَر.
فما كلُّ ما يُنتِجُه المرءُ يستنزِفُه في حينِه، فتلك مُغامرةٌ وتهوُّرٌ يدُلَّان
على قِصَرٍ في النَّظر، وبلادةٍ في الحِيطة والحذَر؛ لأنَّ الاحتِياطَ ضربٌ مِن
العقلِ وبُعد النَّظَر لا غِنَى للفردِ ولا للمُجتمع عنه في اتِّقاء الأزمات،
وفجأة الحوادِث التي تلِجُ دون أن تطرُقَ بابًا.
ألا إنَّ الادِّخارَ الذي شرَعَه الله للناسِ لكَفيلٌ - بعد عَونِ الله - بأن يكون
مرفَأً لسفينةِ الرِّزق عن الغرق، أو التحطُّم أمام أمواجِ الديُون الهائِجة،
المُلجِئة إلى استِنجاءِ الآخرين، ولاتَ حين مُنجِد!
لا تحسبَنَّ الرِّزقَ يأتِي طَفرةً

أو عُنوةً مِن دونِ سعيٍ، كلَّا

فاكسِبْ، وكُلْ، وابذُلْ لغيرِكَ، وادَّخِرْ


واحذَرْ تكُنْ بين الخلائِقِ كلَّا

أقولُ قَولِي هذا، وأستغفِرُ الله لي ولكم ولسائِرِ المُسلمين والمُسلمات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 275   2016-10-05, 20:31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 275
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديوان عشيرة ال الجبالي :: المنتدي العام-
انتقل الى: