ديوان عشيرة ال الجبالي
مرحبا بك في ديوان عشيرة الجبالي
لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

ديوان عشيرة ال الجبالي

قال تعالى: ( قل هذه سبيلي أدعو الى الله على بصيرةٍ أنا ومن اتبعني )
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 199

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: رد: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 199   2018-07-13, 16:42

{ وَاتَّقُوا يَوْمًا لَا تَجْزِي نَفْسٌ عَنْ نَفْسٍ شَيْئًا

وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلَا تَنْفَعُهَا شَفَاعَةٌ وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ }

[ البقرة: 123 ]



أيها المسلمون:



إن المعركةَ التي قضَى الله ألا تخبُو نارُها، ولا تخمَد جذوتُها، ولا يسكُن لهيبُها؛

بل تظلُّ مُستعِرةً حتى يرِثَ الله الأرضَ ومن عليها، هي معركةُ الحق مع الباطل،

والهُدى مع الضلال، والكفر مع الإيمان.



وإن هذه المعركة هي انتِفاضةُ الخير في وجه الشرِّ بكل صُوره وألوانه،

مهما اختلفَت راياتُه، وكثُر جندُه، وعظُم كيدُه، وعمَّ خطرُه. ولذا فهي ليست وليدَة اليوم؛

بل هي فصولٌ مُتعاقِبة، مُوغِلةٌ في القِدَم ترويها آياتُ الذكر الحكيم،

ويتلُو الربُّ الكريمُ علينا من أنبائِها تبصِرةً وذِكرة للذاكرين، وهُدًى وموعظةً للمُتقين.



فهذه انتِفاضةُ الخليل إبراهيم عليه السلام لتقويضِ عبادة الأصنام التي عكفَ عليها

قومُه، واستِنقاذهم من وَهدة هذا الضلال المُبين، حتى يكونَ الدينُ كلُّه لله،

وحتى لا يُعبَد في الأرض سِواه.



ثم ما كان من مُقابلة الباطل هذا الحقِّ بأعنَف ما في جُعبَته، من سِهام الكَيد والأذى،

حتى انتهَى به إلى إلقائِه حيًّا في النار، لكن هذه الحملةَ باءَت بالفشَل فيما قصدَت إليه،

وأبانَ - سبحانه - ذلك في قُرآنٍ يُتلَى، ليُذكِّر به على الدوام أن الغلَبَة للحقِّ،

وأن الهزيمَة للباطل:



{ قَالُوا حَرِّقُوهُ وَانْصُرُوا آلِهَتَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ فَاعِلِينَ

قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَى إِبْرَاهِيمَ

وَأَرَادُوا بِهِ كَيْدًا فَجَعَلْنَاهُمُ الْأَخْسَرِينَ

وَنَجَّيْنَاهُ وَلُوطًا إِلَى الْأَرْضِ الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا لِلْعَالَمِينَ

وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ نَافِلَةً وَكُلًّا جَعَلْنَا صَالِحِينَ }

[ الأنبياء: 68- 72 ].
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد احمد الجبالي
نائب المدير
نائب المدير
avatar


مُساهمةموضوع: أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 199   2016-09-07, 20:36

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أَهْلُ الْقُرْآنِ هُمْ أَهْلُ اللهُ وَخَاصَّتُهُ 199
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ديوان عشيرة ال الجبالي :: المنتدي العام-
انتقل الى: